منتدى متوسطات عين مخلوف
زائرنا الكريم.
مرحبا بك في منتدى متوسطات عين مخلوف.
نأمل أن تستفيد ، وتفيد زوار المنتدى بما تسير لك من مساهمات
فبادر بالتسجيل
وشكرا

منتدى متوسطات عين مخلوف

منتدى التعليم المتوسط
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تنظيم خدمات الأساتذة واستعمال الزمن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو شهاب

avatar

عدد المساهمات : 393
تاريخ التسجيل : 28/08/2009

مُساهمةموضوع: تنظيم خدمات الأساتذة واستعمال الزمن   الأحد مارس 01, 2015 10:25 am

المراجع : المنشور الوزاري رقم 30 /0.3.3/ 98 المؤرخ في 27 جويلية 1998
القرار رقم 23 المؤرخ في  30 جوان 2013 المتضمن إقرار مواد التعليم والمناهج التعليمية في مرحلة التعليم المتوسط.

يعنبر التنظيم التربوي  أحد أسس العمل التربوي الذي تنسجم وتتكامل فيه جميع العواقب البيداغوجية والتنظيمية والمادية ،  لذلك ينبغي أن يراعى عند إعداده ، وبالدرجة الأولى مصلحة التلميذ وخدمة الأهداف التربوية وتحقيق النجاعة في التسيير ، في إطار النصوص التنظيمية التي توجه وتنظم الحياة المدرسية .
وعليه فإن الاهتمام بإعداد التنظيم التربوي ، الذي يعد جزء من ميدان أشمل يتعلق بتسيير المؤسسات التعليمية يتطلب تظافر جهود المعنيين حتى يؤدي إلى تسيير فعال للمؤسسة.وفي هذا الإطار ومن خلال دراسة التقارير العمة لتسيير المؤسسات وبناء على تقارير هيئات التفتيش ، تبينت جملة من الاختلالات والنقائص في مجال الممارسة على الخصوص قد تكون نتيجة لصعوبات وضغوطات ظرفية تعاني منها بعض المؤسسات انعكست سلبا على تسيير العمل فيها وبالتالي على الأداء التربوي ومدودية المؤسسة.
ويتجلى ذلك في مجال تنظيم خدمات الأساتذة وإعداد التوقيت ومن أهمها ما يلي :
- تجميع حصص مواد معينة وحصرها في فترة ضيقة بدلا من توزيعها بانتظانم على أيام الأسبوع.
- برمجة حصص مواد مكعينة في الفترة المسائية دائما دون اعتبار متطلبات استيعاب التلاميذ وتوزيع النشاطات بما يساعد على تحقيق الأهداف التربوية.
- ضعف استغلال الساعات الفائضة عند بعض الأساتذة ، والمبالغة أحيانا في منح الساعات الإضافية دون مبرر .
- إسناد الأقسام النهائية للمستخلفين.
- نقص التخطيط المحكم لعملية تنظيم الاستدراك والدعم أثناء إعداد استعمال الزمن.
إن معالجة هذه النقائص تتطلب التحكم في أساسيات وتقنيات التنظيم  من جهة ، وترجيح الجانب البداغوجي والتربوي على الجانب الإداري من جهة ثانية، والاستغلال العقلاني للإمكانيات والموارد المتوفرة . وعليه فإن الأمر يقتضي إعطاء عناية كبيرة للتوجيهات التربوية واعتماد الأساليب التي من شأنها أن تؤدي إلى تلافي النقائص المسجلة وتسهم في تطوير التسيير اتنربوي ليحقق الأهداف المنشودة .

مراحل تنظيم خدمات الأساتذة واستعمال الزمن :
1- مرحلة الإعداد :
تتطلب هذه المرحلة توفر جملة من المعطيات الأساسية وهي:
* الخريطة التربوية.
* المواقيت الرسمية .
* النصوص التنظيمية الجاري بها العمل .
* البطاقة الفنية للمؤسسة ( المحلات المتخصصة والعادية ومختلف المرافق).
* وضعية الأفواج التروية .
* التأطير التربوي المتوفر.
وتشمل مرحلة الإعداد جملة من العناصر الأساسية وهي :
1)  معرفة الساتذة حق المعرفة وخاصة الجدد منهم وذلك من خلال :
- الاجتماعات المختلفة ( مجالس التعليم ، الأقسام......)
- الزيارات التي يقوم بها رئيس المؤسسة للقسام.
- مراقبة دفاتر النصوص ومتابعة أمال التلاميذ .
- مراقبة دفاتر المراسلة .
- استغلال ملاحظات السادة مفتشي التربية والتكوين.
- تحليل النتائج المدرسية حسب المادة.
2) دراسة الوسط المدرسي :
- التعرف على التلاميذ من حيث :
الحضور والغيابات وأسبابها.
حجم الأعمال التي يكلفون بها .
تحليل نتائجهم المدرسية ومعالجتها من أجل تطويرها.
السهر حل مشاكلهم التربوية.
3) المواقيت الرسمية :
- احترام المواقيت الرسمية لكل مادة ولكل فوج تربوي.
- الاطلاع على النصوص المتعلقة بالمواقيت والمعملات لكل مادة.

2- حساب الحجم الساعي :
- حسب المادة.
- حسب المستوى .
3- توزيع خدمات الأساتذة وتوزيع الحجم الساعي :

لكي يضبط رئيس المؤسسة عملية توزيع المناصب على الأساتذة، عليه أن يكون على اطلاع بمواصفات أساتذة المادة من حيث الكفاءة والأقدمية، وملاحظات السيد مفتش المادة مثلما يجب الأخذ بعين الاعتبار رغبات الأساتذة في حدود الإمكان وحسب ما تتطلبه مصلحة التلاميذ، كما ينبغي مراعاة حجم التوقيت المخصص لكل مادة. والحرص على توزيع الحصص على الأيام الدراسية خلال الأسبوع مع الأخذ بعين الاعتبار أيضا حصيلة مجالس التعليم والتنسيق.

مرحلة إنجاز التوقيت :
ينبغي أن يهدف إنجاز التوقيت إلى تحقيق مصلحة التلاميذ، على أساس تطبيق المواقيت الرسمية في ثلاث جداول متكاملة.
أ‌- جدول توقيت التلاميذ.
ب‌- جدول توقيت الأساتذة الذي يستحسن أن يبلغ لهم أثناء العطلة.
ج‌- جدول استعمال المحلات البيداغوجية (عادية – متخصصة).
التحضير :
تنجز جداول التوقيت باستعمال طريقتين :
الطريقة الأولى :
• تسطير ثلاثة جداول توقيت.
• جدول توقيت الأفواج التربوية.
• جدول توقيت الأساتذة بحيث يراعى فيمن تسند إليه توفر شروط القيام بذلك.
• جدول استعمال المحلات التربوية العادية والمتخصصة.
الطريقة الثانية :
• عن طريق اللوح التنظيمي.
• إعداد بطاقات متميزة بعدد الساعات لكل مادة للأفواج التربوية يسجل عليها رمز الأستاذ ورقم القاعة لوضع توقيت الأفواج التربوية.
• إعداد بطاقات متميزة بعدد الساعات لكل مادة للأساتذة يسجل عليها الفوج التربوي ورقم القاعة لوضع توقيت الأساتذة.
• إعداد بطاقات متميزة بعدد الساعات لكل مادة يسجل عليها الفوج التربوي ورمز الأستاذ لوضع جدول استعمال المحلات.
توزيع القاعات الدراسية العادية على الأفواج التربوية وذلك حسب المعايير الآتية :
• يجب أن تكون القاعة مناسبة، من حيث قدرة الاستيعاب، لعدد تلاميذ الفوج التربوي.
• أن تكون أفواج تلاميذ المستوى الواحد في جناح واحد إن أمكن.
• مراعاة توزيع الأفواج التربوية بما يمكن الطاقم الاداري من المتابعة والمراقبة بفعالية.
في حالة ما إذا كان عدد القاعات الدراسية العادية أقل من عدد الأفواج التربوية يجب تحديد الأفواج التربوية المتنقلة بناء على الاعتبارات التالية :
- عدد التلاميذ في الفوج التربوي بحيث يكون منخفضا.
- الانضباط العام للفوج التربوي.
- سهولة تنقل الفوج وعدم تأثير تنقله على الأفواج الأخرى.
بعد هذه المرحلة يتم تحديد حصص الأعمال التطبيقية في المخابر على أن يبرمج عمل الأفواج في العلوم الطبيعية، على سبيل المثال بشكل متتابع في اليوم الواحد للقسم الواحد وفي المخابر بالتنسيق مع المخبري وكذا حصص المواد التي تقدم في قاعات متخصصة (رسم – موسيقى – إعلام آلي ...).

مرحلة التنفيذ :
تبدأ عملية تنفيذ التوقيت بتوزيع حصص المواد الأساسية أي ذات الحجم الساعي الأسبوعي المرتفع. مع تجنب تراكمها في فترة ضيقة.
مواصفات جدول التوقيت اليومي للفوج التربوي :
أن ينظم استعمال الزمن بطريقة محكمة وعلى أسس تربوية حيث يراعي في توزيع حصص المواد ما يلي :
 أن تكون المواد التي تتطلب من التلميذ جهدا معينا متباعدة ومفصولة بمواد أخرى تسمح للتلميذ باستعادة نشاطه.
 أن تكون المواد المتشابهة غير متوالية كلما أمكن ذلك مثلا : تاريخ – عربية – تربية إسلامية – لغة فرنسية – لغة إنجليزية .
 تحقيق الانسجام والتوافق في توزيع المواد الأساسية وغير الأساسية.
 ألا تبرمج المواد غير الأساسية دائما في آخر اليوم والاقتصار في اليوم الواحد على برمجة حصة واحدة بساعتين متتاليتين للفوج التربوي الواحد ( مثلا إن منحت ساعتان في الرياضيات لا تمنح ساعتان في الفيزياء وفي المواد التي يفوق حجمها الساعي عدد أيام عمل الأستاذ ...)
ويفضل دائما أن يكون التقاء الأساتذة بتلاميذهم منتظما بحيث :
 يلتقي الفوج التربوي مع أستاذ المادة مرة واحدة في اليوم على الأكثر.
 تبرمج حصص الأعمال التطبيقية للمستوى الواحد في فترات مختلفة بهدف الاستغلال الأمثل للتجهيزات المخبرية والورشات.
 تبرمج حصص التربية البدنية في نهاية الفترة المسائية أو الصباحية حسب امكانيات المؤسسة.
 تجنب ترك فراغات في توقيت الفوج التربوي، في اليوم لأن ذلك يحدث الملل في نفوس التلاميذ ويتسبب في ضعف الانضباط العام في المؤسسة ويتطلب المزيد من المساعدين التربويين ...
مواصفات جدول التوقيت الأسبوعي للفوج التربوي :
 أن تكون حصص المادة الواحدة موزعة على مدى أيام الأسبوع بصورة متكافئة حتى يسمح للفوج التربوي بالاتصال الدائم بأساتذته.
 أن تبرمج حصص المادة الواحدة خلال الأسبوع في أوقات مختلفة.
 أما المواد ذات الحجم الساعي الأسبوعي الذي يساوي أو يفوق خمس ساعات فتفتح لهم حصة واحدة بساعتين متتاليتين خلال الأسبوع.
 تدرج حصتا الاستدراك في أيام مختلفة من الأسبوع على أن تكون في بداية أو نهاية الفترة الدراسية .


عدل سابقا من قبل أبو شهاب في الإثنين مارس 02, 2015 4:05 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
nina jomana

avatar

عدد المساهمات : 472
تاريخ التسجيل : 03/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: تنظيم خدمات الأساتذة واستعمال الزمن   الأحد مارس 01, 2015 6:41 pm

بارك الله فيك 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تنظيم خدمات الأساتذة واستعمال الزمن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى متوسطات عين مخلوف :: قسم الإدارة :: الشؤون الإدارية-
انتقل الى: